تعريب المواقع الإلكترونية

Website Localization

تعريب المواقع الإلكترونية

يُعد الموقع الإلكتروني للشركة إحدى الطرق الرئيسية في التواصل مع الجمهور المستهدف وقد يصبح عنصرًا أساسيًا عند دخول أسواق عالمية جديدة. ولقد أفادت مؤسسة البيانات الدولية، المزود العالمي لمعلومات السوق والخدمات الاستشارية، وأحداث تكنولوجيا المعلومات، والاتصالات، وأسواق التقنيات الاستهلاكية، في تقاريرها أن عدد مستخدمي الإنترنت يميلون إلى الشراء من المواقع المترجمة بلغتهم بمعدل يفوق شراءهم من المواقع الأخرى بأربعة أضعاف.

Website Localization

عندما نتحدث عن تعريب موقع إلكتروني أو صفحة ويب، فإننا نشير إلى تكييفه مع متطلبات الأسواق المستهدفة من الناحية اللغوية والفنية والثقافية. وقد يتفاوت هذا بين الترجمة الأساسية للمحتوى عبر الإنترنت، أو إعادة تصميم الموقع بالكامل ليتوافق مع المتطلبات الثقافية أو القانونية للأسواق المستهدفة.


هناك ستة جوانب رئيسية يجب مراعاتها عند تعريب المواقع الإلكترونية:

1 يجب الاستعانة دائمًا بالمترجمين المحترفين الناطقين باللغة المترجَم إليها في أي مشروع يلزم تعريبه، وذلك لتمكن هؤلاء المحترفين فقط من الإلمام باللغة، والثقافة، وفي هذه الحالة، المصطلحات والأساليب المختصة بمشروع معين. ومن المستحسن أن يكون هؤلاء الناطقين باللغة المترجَم إليها يعيشون ويعملون داخل بلدهم، لأنها تُعد الطريقة الوحيدة لاطلاعهم على الفروق الدقيقة والتغييرات الطارئة على لغة وثقافة السوق المستهدفة. كما ينبغي أيضًا إجراء عمليات ضمان الجودة بدقة، بحيث تسلّم النسخة النهائية دون أخطاء تمامًا.

2. يجب استخدام وتوحيد المصطلحات من البداية، خاصة إذا ما احتوى الموقع على مصطلحات محددة، أو إذا ما قُسّم المشروع على عدة مترجمين. من شأن هذا أن يسهل وظيفة المترجمين كثيرًا، حيث لن يضطروا إلى إضاعة الوقت في البحث عن المصطلحات عند الترجمة. كما أنه سيضمن التناسق بين صفحات الموقع المختلفة ومع غيرها من منتجات أو مستندات الشركة، والذي يساهم بدوره في تحسين صورة الشركة.

3. عند الترجمة إلى لغة أخرى، لا بد من مراعاة الاختلافات الإقليمية أو المحلية. على سبيل المثال، هل هو موقع إلكتروني باللغة العربية يستهدف الجزائريين أم المصريين؟ إذا كان، على سبيل المثال، يستهدف الناطقين باللغة العربية في جميع المناطق، فمن المستحسن استخدام لغة قياسية لتجنب سوء الفهم.

4. كقاعدة عامة، من المستحسن تجنب استخدام اللغة العامية، والمصطلحات الغريبة، والتعابير، والتورية، والنكات في اللغة المصدر، حيث يصعب ترجمة هذه العناصر تمامًا إلى اللغات والثقافات الأخرى.

5. يجب تحليل الأسلوب اللغوي: فإذا كان الغرض من الموقع استهداف رجال الأعمال، يجب أن تعكس المفردات، والقواعد، وعلامات الترقيم ذلك الغرض. وبالطريقة نفسها، إذا كان الجمهور من العوام أو الشباب، إذن يجب استخدام أسلوب مختلف، مع مراعاة الاختلافات الثقافية دائمًا.

6. إن تقديم المنتج في الأسواق الخارجية قد يتطلب تعديلات هائلة، ويجدر الاهتمام بتطوير بعض المحتوى المحلي أو الخاص ببلد معين مما يزود قيمة مضافة للمنتج المحلي.

إننا نقدم لك النصح حول أفضل الممارسات والمزايا التقنية لتبسيط عملية التعريب، والحفاظ على تناسق المنتج، وخفض التكاليف للوصول إلى الأسواق العالمية.
عندما تحتاج إلى شركة رائدة في مجال تعريب المواقع الإلكترونية والتي خدمت كلًا من الشركات العالمية الكبيرة والصغيرة الناجحة، فإن لوكستارز هي أفضل خيار.